المتعافون من الكورونا يحكوا قصتهم مع المرض

تحدث ثلاثة من لاعبي كرة القدم المحترفين عن معركتهم مع 19Covid-

قال جوناثاس دي خيسوس ، مهاجم برازيلي من نادي الدرجة الثانية الإسباني إلتشي: "هذا الفيروس ليس مزحة".

و أصدر جوناثاس ، الذي تعافى مؤخراً ، تحذيرًا "لأن بعض الناس لا يدركون خطورة هذا الفيروس".

"أنا رياضي وكنت أعاني الكثير من الألم ، لذلك تخيلوا كم يمكن أن يعاني الشخص الأكبر سنًا".

"اعتقدت في البداية أنه مجرد صداع نصفي ، حيث كان رأسي يؤلمني كثيرًا ، لكن جسدي بدأ يتألم أيضًا." في اليوم التالي تم تشخيص إصابتي بالفيروس.

"لم أستطع التدريب ، لأن جسدي كان ضعيفًا" ، تابع جوناثاس. "لقد عانيت الكثير خاصة في الأيام الثلاثة الأوائل. لم يكن لدي ما يكفي من القوة وعندما ذهبت للاستحمام ، كدت أفقد الوعي. "

"لم أشعر أبداً بمثل هذا الألم الشديد من قبل."

 

يعتبر اليساندرو فافالي هو ثاني لاعب في إيطاليا يتم تشخيصه بنتائج إيجابية لهذا الفيروس.

وقال فافالي ، مدافع فريق الدرجة الثالثة ريجيو أوديس ، لبي بي سي: "لا يمكن أن تتجاوز الحمى 37.8 درجة مئوية ، لقد عانيت منها لمدة ثلاثة أيام".

"كنت أعاني من صداع مؤلم ولكن هذا لم يدم طويلا أيضًا. لم أكن خائف حقًا على نفسي ، كنت أكثر قلقاً بشأن بعض أقاربي ، الذين تضرروا مني أكثر ، ربما بسبب اختلاف أعمارهم ومستوى لياقتهم.

 

بينما عانى اللاعب الأيرلندي لي دوفي أكثر من اللاعب الإيطالي.

ونشر دوفي على حسابه على تويتر: "قضيت 8 أيام في المستشفى متصلاً بالأكسجين لأنني لم أعد أستطيع التنفس بمفردي".

وأضاف المهاجم ، الذي لعب لآخر مرة في نادي الدرجة الثانية الأيرلندية نيوري ، أنه "خائف من عدم معرفة ما سيحدث".

"لحسن الحظ ، مررت بذلك وبدأت أشعر بتحسن كبير الآن".

نصح دافي متابعيه "بعدم أخذ هذا الموضوع باستخفاف ، إنه أمر خطير للغاية".

© FIFPro World Players' Union 2020 - Legals تصميم IDIX
بحث